المجلس المذهبي | مجلة الضحي
الجمعة ٢٠ تشرين الأول ٢٠١٧ - 29 محرم 1439
قَالَ عليكُمْ بِصِلَة الأرحَام. وَحُسن الجوار. ومجَاوَرَة أهْل العِلم. والمحبَّة للمسَاكِين. وجَاهدُوا أنفسكُمْ حق الجِهَاد. وَقَالَ أكثر النَّاس ذنوبًا يَوم القِيَامَة أكثَرُهُم كلامًا في معصِيَة الله تَعالَى. وَقَالَ إذا ماتَ السَّخِي قالت الأرْض وَالحَفَظة رَبِّ تَجَاوز عن عبدِك بسَخَائِهِ في الدُّنيا. وإذا مَات البخِيْل قالت اللهُمَّ احجِب هذا العَبْد عن الجَّنة كَمَا حَجَب عبادُك عمَّا جَعلتَ في يَدَيْهِ منَ الدنيَا. وَقَالَ عَجَبًا المؤَمِّل الدُّنيَا والموْت يطلبُهُ. وَغَافِل ولَيس بمغفُولٍ عنهُ. وضاحِكٍ ولاَ يدرِي أرَبَّهُ راضٍ عنُه أم سَاخِط. وَقَالَ انّمَا مَثَل المؤمِن في الدُّنيَا كَمَثَل مَرِيْضٍ معَهُ الذي يَعْلَم دَاءَهُ ودَواهُ. فإذَا اشتَهَى مَا يَضُرُّهُ منَعَهُ. وَقَالَ ان أكلتُهُ هَلَكت. وكذلك المؤمْن يشتَهِي أشيَاء كثيرة فيمنَعُهُ الله عَزَّ وجَلَّ منهَا حَتَّى يَمُوْت فيَدْخِلُهُ الجَنَّة. وَقَالَ النبّي (صلعم) عند سلمان علمٌ لا يُدرَك. وَكان يُقَال لَهُ سلمان الخَيْر. 
معارف توحيدية