المجلس المذهبي | مجلة الضحي
الثلثاء ٢١ أيّار ٢٠٢٤ - 13 ذو القعدة 1445
سماحة شيخ العقل جال في عاليه والمتن والتقى زوّارا، داعياً للتضامن والحوار حيال القضايا التي آن لها ان تلقى الحلول في مواجهة التحديات

2024-01-14

أبدى سماحة شيخ العقل لطائفة الموحّدين الدروز الشيخ الدكتور سامي أبي المنى خشيته من تسارع الأحداث العسكرية وانزلاقها على النحو الذي يثير المخاوف من احتمال توسّعها اكثر، بعدما طاولت اخيراً باب المندب والضربات على اليمن، ربطاً باستمرار الحرب على غزّة والاعتداءات على جنوب لبنان وتهديدات اسرائيل باعتباره "منطقة قتال".
 
محذّراً في هذا المجال من نوايا الاحتلال المعادية للسلام والأمن في وطننا، الامر الذي يحتّم على المسؤولين جميعاً الأخذ بالاعتبار خطورة المرحلة العصيبة الراهنة، التي تهدّد الاستقرار وتضع لبنان والمنطقة على شفا حرب شاملة. كما تتطلب الارتقاء بمستوى التحدّيات والتحلّي بروح المسؤوليات الوطنية، التي تبدأ بالتضامن الداخلي، وبالحوار، باعتباره السبيل الوحيد لمعالجة القضايا العالقة، وتضافر جهود الجميع، لتوفير الأرضيات المشتركة لسائر القضايا التي آن لها ان تلقى الحلول اللازمة، وفي مقدمتها انتخاب رئيس للجمهورية واستكمال التعيينات العسكرية التي تؤول الى تحصين قيادة الجيش.
 
كلام سماحة شيخ العقل جاء خلال لقاءات أجراها في دارته في شانيه وجولته الروحية-الاجتماعية في منطقتي عاليه والمتن، وقد شدّد خلالها على "التمسك بالثوابت التي تحكم العلاقات بين العائلات الروحية في الجبل والوطن، ورفع شأن القيم الايمانية التي تعزّز صمودنا، بوجه محاولات العبث بمرتكزات ثباتنا على تلك المبادئ والنيل من الطبيعة الانسانية.
  
لقاءات
واستقبل سماحة الشيخ أبي المنى رئيس تجمّع الصناعيين في البقاع نقولا ابو فيصل، وجرى البحث في قضايا عامة، بحضور الشاعر خضر غريزي وكريمته خلود غريزي.
كما استقبل وفداً من مشايخ بلدة عين زحلتا لشكره على زيارته البلدة بحضور مستشاره للعلاقات والتواصل الشيخ فادي العطار.
 
واستقبل الشيخ مروان الميس من مكسة، بحضور مستشار مشيخة العقل الشيخ دانيال سعيد.
 
كذلك استقبل الطفل سيزار مازن أبي صعب (8 سنوات) الذي فاز بلقب “بطل الأبطال” ببطولة مسابقة " Horus العالمية للحساب الذهني الفوري"، التي نُظّمت في دبي وشارك فيها أكثر من 500 شخص من جميع الأعمار من أكثر من 40 دولة، برفقة والدته سيزار رانية وهبه أبي صعب.
وكانت مناسبة دعا خلالها سماحة شيخ العقل له بالتوفيق، ومنوّهاً بجميع الاطفال والفتيان والشباب الذين احتلوا مراتب ثقافية وتربوية وفكرية، من شأنها رفع اسم الجبل والوطن.
  
جولة
من جهة ثانية جال سماحة شيخ العقل في مدينة عاليه وبعض قرى المتن، يرافقه وفد من المشايخ وأعضاء من المجلس المذهبي، حيث التقى مشايخ وفاعليات وقدّم واجب التعازي، بالمرحومين: الشيخة أم سليمان مهيبة صالح لقيس والدة المشايخ سليمان وداوود وحمزة وصالح الغصيني، وبأبي جواد رامي شكيب عقل في عاليه، وبالشيخة ام وسام زهر حاطوم ارملة الشيخ أبي وسام محمد خشان وشقيقة الشيخ أبي حسام نواف حاطوم، وبأبي منير سليم قاسم الأعور في قرنايل، وبالشيخة أم غسان ناديا ابو مغلبيه أرملة المرحوم جاد الله فايز القاقون في خريبة المتن، ومعاودة بالمرحوم الشيخ نبيل فرج في العبادية.
 
كما زار سماحته مستشفى الإيمان في عاليه للاطمئنان الى صحة الشيخ أبي عبد الله كمال شهيب.
‏‎ 
اتصال
الى ذلك أجرى سماحة شيخ العقل اتصالا برجل الأعمال ورئيس مؤسسة التراث الدرزي الشيخ سليم خير الدين، تقديراً لإنجازات مؤسسة التراث الدرزي ومقرها لندن، في تخليد تاريخ بني معروف وإصدار العديد من المنشورات لباحثين وأدباء، تمكّنوا من الحصول على أبحاث قيّمة تخلّد تاريخ الطائفة وأعلامها وتقاليدها عبر التاريخ، حيث تم توزيع العديد من المجموعات مجاناً على أبناء الطائفة في لبنان وسوريا وفلسطين بدعم شخصي منه.
 
كما اتصل بالنائب السابق الاستاذ نعمة طعمة للاطمئنان على صحته، وتقديره له، لما له من مواقف وطنية واياد خيّرة وبيضاء .