المجلس المذهبي | مجلة الضحي
الأحد ١٤ تموز ٢٠٢٤ - 8 محرم 1446
سماحة شيخ العقل اتصل بالرئيس بري وزار مفتي الجمهورية: للتوافق على رئيس وسطي ينقذ ‏لبنان

2023-04-25

دعا سماحة شيخ العقل لطائفة الموحدين الدروز الشيخ الدكتور سامي أبي المنى الى تفاهم وطني ‏لانتخاب رئيس للجمهورية توافقي ووسطي يستطيع أن ينقذ البلد من هذا التدهور الاقتصادي ويؤكد ‏على علاقات لبنان العربية أولا والدولية ثانيا.‏
‏ ‏
كلام سماحة الشيخ ابي المنى جاء بعد زيارته سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف ‏دريان في دار الفتوى، على رأس وفد ضم: رئيس محكمة الاستئناف الدرزية العليا القاضي فيصل ‏نصر الدين والقاضي الشيخ غاندي مكارم وعضو المجلس المذهبي الشيخ سامي عبد الخالق. ‏وجرى خلال اللقاء البحث بعدد من القضايا والمواضيع الاسلامية والوطنية العامة المطروحة.‏
 
وبعد اللقاء قال سماحة الشيخ أبي المنى: "تشرفنا صبيحة هذا اليوم بزيارة سماحته للمعايدة ‏والاطمئنان على صحته واستفدنا من آرائه القيّمة بعد أن تبادلنا الآراء حول الوضع العام والعلاقات ‏في ما بيننا. فنحن نلتقي مع سماحة المفتي في كل المواضيع التي طرحناها، وهذا الوطن يحتاج ‏إلى تلاقينا وحواراتنا وتفاهمنا، وهناك استحقاقات لا بد أن تؤخذ بعين الاعتبار ولا بدّ من إنقاذ البلد ‏باحترام الدستور أولا وهذا أمر متفقون عليه، ونحن نرى هموم الناس ومشاكلهم والأوضاع ‏الاقتصادية التي يعاني منها الجميع، مما يتطلب وقفة مسؤولة تحترم الاستحقاقات الدستورية ‏وانتخاب رئيس للجمهورية وحكومة جديدة كي تفعّل الحركة ونخرج من هذا النفق المظلم".‏
أضاف: "دائما نلتقي مع سماحته ونتبادل الزيارات لأن في ذلك مصلحة لنا جميعاً على أمل أن ‏يحمل عيد الفطر السعيد بشائر أمل وبشائر حلول قريبة إن شاء الله، واننا اذ نحمّل المسؤولين ‏المسؤولية نرى أنه لا بد من معالجة القضايا بعقلانية وهذا ما لمسناه من سماحته في الأخص ما ‏يتعلق بالمشكلة في خلدة والأحكام التي صدرت، فلا بدّ من تعامل عقلاني مع هذا الموضوع من ‏خلال تحقيق العدالة أولا واحترام القانون والنظام والمساواة بين الناس وسماحته يتميّز بعقلانيته ‏ومتابعته الحثيثة لكل المواضيع".‏
 
وسئل سماحة الشيخ ابي المنى، هل تتوقع أن يكون هناك تسوية خارجية لانتخاب رئيس للجمهورية ‏بعد فشل الانتخابات المحلية؟
 
‏ اجاب: "لا بد أن يكون هناك تفاهم لانتخاب رئيس للجمهورية لكي يكون هناك رئيس توافقي ‏يرضى عليه الجميع، ونحن نتفق طبعا مع وليد بك جنبلاط في ما يطرحه لأنه لا يجب أن يكون ‏هناك تحدٍ في الموضوع فالوطن لا يتحمل الإتيان برئيس تحدٍ ونأمل أن يكون هناك توافق على ‏رئيس وسطي، يستطيع أن ينقذ البلد من هذا التدهور الاقتصادي وأن يؤكد على علاقات لبنان ‏العربية أولا والدولية ثانيا".‏
 
وهل هناك ضرورة لانعقاد قمة إسلامية مسيحية حول هذا الموضوع؟
 
‏- بالتحديد حول هذا الموضوع لا أرى أن هناك حاجة لكي نلتقي كقيادات روحية لننتخب رئيس ‏جمهورية ولكن توجيهات القيادات الروحية تلتقي بأنه يجب الإسراع بانتخاب رئيس جمهورية ‏واحترام الدستور وانعقاد المجلس النيابي واختيار رئيس توافقي، هذا هو رأينا وهذا ما أظن رأي ‏جميع القيادات الروحية".‏
‏ من جهة ثانية اجرى سماحة شيخ العقل اتصالا برئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري مهنئا ‏بعيد الفطر، وتلقى سماحته بدوره اتصالا من وزير الزراعة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور ‏عباس الحاج حسن وبرقية من رئيس "حركة لبنان الشباب" وديع حنا مهنئاً.‏
 
لقاءات ‏
واستقبل سماحة شيخ العقل في دار الطائفة في بيروت الوزير السابق يوسف سلامة، مقدّما التهنئة ‏بالفطر، وتخلل اللقاء بحث بعدد من القضايا الوطنية العامة وعلى الأخص ما يتعلق برؤية الهوية ‏والسيادة التي يتبناها سلامة ورفاقه.‏
‏ ‏
‏ كما استقبل سماحته وفدا من جمعية "معا نعيد البناء" برئاسة الاب بطرس عازار، وضم: د. هاني ‏رعد ود. كريستينا صليبا، وتناول اللقاء نشاط الجمعية واهدافها، وقدم الوفد دعوة لسماحته الى حفل ‏الذكرى السنوية الاولى للاب الانطوني مارون عطالله.‏
‏ ‏
‏ كذلك استقبل كلا من، عضو اللقاء الروحي في لبنان الشيخ عباس العاملي والكاتب الشيخ حسن ‏شاهين اللذين قدّما لسماحته مجموعة من الكتب.‏
 
ومن زوّار سماحته الاستاذ توفيق الحلبي. ‏
 
بدغان ‏
وكان سماحة الشيخ ابي المنى شارك امس في اللقاء الديني الموسّع في خلوة بلدة بدغان الدينية تلبية ‏لدعوة من الشيخ الجليل ابو فارس مروان فياض وبمشاركة المشايخ الاجلاء: ابو فايز امين مكارم ‏وابو زين الدين حسن غنام وابو مسعود هاني جابر شهيب وحشد من مشايخ المنطقة والجبل.‏
 
تعزية
من جهة ثانية قدّم سماحة الشيخ ابي المنى التعازي في دار الطائفة باقبال عبد الملك ابو علوان، ‏كما أوفد القاضي الشيخ غاندي مكارم والشيخ سامي عبد الخالق الى مطرانية الروم الكاثوليك في ‏بيروت لتقديم التعزية باسمه برئيس لجنة محمية ارز الشوف شارل نجيم.‏