المجلس المذهبي | مجلة الضحي
الأربعاء ٠٨ كانون الأول ٢٠٢١ - 3 جمادي الأول 1443
شيخ العقل التقى سفير أوكرانيا ووفودا وشخصيات: تكاتف رؤساء الطوائف لتصويب المسار وبناء الدولة

2021-11-16

استقبل سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ د. سامي ابي المنى في دار الطائفة - بيروت اليوم، سفير أوكرانيا في لبنان ايهور اوستاش، يرافقه رئيس نادي خريجي أوكرانيا في لبنان د. ذوقان الجرماني، في زيارة تهنئة ومباركة بعد الانتخاب. وقدّم السفير الاوكراني الى سماحته كتاب انجيل قديم باللغة العربية طُبع في حلب سنة 1807 بمبادرة من امير أوكرانيا آنذاك ايفان مازيبّا، وهو يعتبر من الكتب النادرة التي جرى طبعها في ذاك الوقت.
وكانت مناسبة شكر فيها شيخ العقل اوستاش على "الزيارة والكتاب، وعلى اهتمام أوكرانيا باللبنانيين لا سيما طلاب الجامعات".
واستقبل سماحته كذلك وفدا من "اللقاء التشاوري" الذي يضم ملتقى الأديان والثقافات للتنمية والحوار والمنسقية العامة لشبكة الأمان للسلم الأهلي. ضم: امين عام ملتقى الأديان والثقافات الشيخ حسين شحاذة، ورئيس جمعية الفتوة الإسلامية عضو المجلس الشرعي الإسلامي الشيخ زياد الصاحب، والقس رياض جرجور، والمنسق العام لشبكة الأمان للسلم الأهلي المحامي عمر زين، والسادة: وجيه فانوس، امين فرشوخ، يوسف مرتضى، د. فوزي بيطار، د. ايلي سرغاني، د. فضل ظاهر، د. نبيل سرور، د. حسن عاصي، والصحافي قاسم قصير. بحضور مدير عام المجلس المذهبي الأستاذ مازن فياض، ورئيس المصلحة التربوية والدينية في المجلس فاضل سليم.
والقيت كلمات في اللقاء استهلها الشيخ شحاذة ناقلا تحيات ومباركة السيد علي فضل الله لسماحته والمشاركين، نوّهت بانتخاب الشيخ د. سامي ابي المنى لهذا "الموقع الرفيع، بما يحمل من قيم روحية واجتماعية وثقافية وتربوية وحوارية كبيرة تساعده على لعب الدور المحوري المطلوب مع رؤساء الطوائف الإسلامية والمسيحية في لبنان خصوصا في المرحلة الصعبة الراهنة التي يمر بها لبنان، وتتطلب مواقف روحية مسؤولة وقمما روحية للتخفيف من هواجس المواطنين، وسبل الخلاص الوطني من المآسي التي يعاني منها الشعب اللبناني". وكذلك باعتبار الشيخ ابي المنى كان "مناضلا من اجل الانسان والكرامة الإنسانية والحوار والتلاقي على مختلف الصعد، بما يكتنز من خبرات تساهم في التأسيس لدولة المواطنة والعدالة والمساواة".
وردّ سماحة شيخ العقل بكلمة قال فيها: "كنا نلتقي دائما على طاولات ومنتديات الحوار ونلتقي اليوم في دار الطائفة في الموقع الذي يحمل نفس التوجه والرسالة، لاجل السلم الأهلي والحوار وبناء الانسان والمجتمع والوطن والإنسانية، وانتم سند في كل هذا، واذا كان من ارصدة لنا لهذا الموقع فعلاقتي بكم ومع كل النخب والمخلصين هي من اهم تلك الارصدة. وانني إذ اشكر من وضع ثقته بي من اركان طائفتنا، فانما اشكر ثقتكم أيضا ودعمكم وكل كلماتكم المعبّرة التي قيلت لشخصي، وتلك القيم استقيتها ايضا من خلال مسيرتي معكم والشخصيات الحوارية لبناء ثقافة والحوار الإنساني".
وأضاف سماحته، "اشعر في موقعي في مشيخة العقل بأهمية ودور الرؤساء الروحيين وبالمسؤولية التي يحملونها، وهو دور لا يضاهي السياسيين في تحمل مسؤولية ما وصلت اليه البلاد من انحدار وانهيار كما تفضلتم، ولكن في مساعدة السياسيين بخلق جو إيجابي في البلد. فاذا تنافر رؤساء الطوائف ورجال الدين عموما يخلقون جوا سلبيا يساهم في مزيد من التشنج، بينما تكاتفهم يخلق الجو الإيجابي لتهدئة الشارع وتصويب المسار نحو بناء دولة ديموقراطية راقية يتوق اليها كل اللبنانيين يكون فيها القضاء محترما والمؤسسات مصانة، تعمل على تربية مجتمع على نحو سليم مستوحى من قيم الاديان والشرائع التي جاءت اساسا لخدمة الانسان. والدين سبيلا وليس غاية بعلاقته مع خالقه ومجتمعه وفي تحقيق إنسانية الانسان الذي يتميز عن سائر المخلوقات".
وتابع شيخ العقل: "نحمل معكم نفس الرسالة والاهداف التي تنبع من عمق توجهاتكم ومسارنا معا ومن منتديات الحوار وسيكون ذلك مضافا الى الثروة التوحيدية والدينية والوطنية والثقافية التي نفتخر بها، لاستكمال المسيرة بالتكامل مع رؤساء الطوائف والجميع".
واستقبل سماحته كذلك وفدا ضم: د. عصام الجوهري، د. احمد بعلبكي، د. علي معطي، د. ناجي عمرو، د. جعفر عبد الخالق، بحضور عضو المجلس المذهبي منير بركات، للتهنئة والمباركة.
 
ومن زوّار دار الطائفة، عضو المجلس المذهبي الأستاذ وليد ضو، والأستاذ حاتم ضو. وكذلك قائد فوج الإدارات والمؤسسات العامة في قوى الامن الداخلي العقيد وسام أبو هدير.
وعقد سماحته اجتماعا مع اللجنة الاجتماعية في المجلس المذهبي برئاسة المحامية غادة جنبلاط، وجرى البحث بعدد من المسائل الداخلية وتفعيل الخطط التي وضعتها اللجنة ضمن استراتيجية عملها.
شانيه: وكان شيخ العقل استقبل في دارته في شانيه، وفدا من عبيه تقدّمه رئيس البلدية غسان حمزة، ونائب الرئيس جو غريّب، والشيخ محمود فرج مهنئاً، ومؤكداً على "دور عبيه كمركز معتمد للسياحة والتراث من قبل وزارة السياحة".
وأثنى شيخ العقل على "أهمية عبيه كملتقى للعيش الواحد والتضامن الروحي، بما تحتويه من تراث عريق لدور العبادة وكنموذج للتلاقي الدرزي المسيحي"
ومن زوّار سماحته أيضا وفد مهنئ من بلدة بمهريه من عائلتي ربح وابو غانم. وكذلك عضو الهيئة الاستشارية في مشيخة العقل سابقا الشيخ نسيب ماضي. وايضا الاستاذ نظام الحلبي. وكذلك معتمد مشيخة العقل في فرجينيا وليد دانيل يرافقه الأستاذ سامر القنطار.
بيروت في: 16/11/2021