المجلس المذهبي | مجلة الضحي
الثلثاء ٢٦ آذار ٢٠١٩ - 19 رجب 1440
 مشيخة العقل والمجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز: وقف المتين هو وقف خيري يستفيد منه عموم دروز البلدة

2019-03-07

صدر عن المكتب الإعلامي لمشيخة العقل والمجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز ما يلي:
عملاً بمبدأ الشفافية الكاملة التي تتمسك بها مشيخة العقل والمجلس المذهبي لطائفة الموحدين الدروز؛ وانطلاقاً من قرار واضح بمصارحة الرأي العام في الطائفة وكل الوطن حول حقيقة عمل مشيخة العقل والمجلس المذهبي ولجانه؛ نضع أمام الجميع حقيقة ملف الأوقاف في بلدة المتين- قضاء المتن الشمالي؛ منعاً لمحاولات تشويه الحقائق التي يصر عليها البعض لغايات في نفسه:
أولاً: إن وقف بلدة المتين هو وقف خيري على معبدها يستفيد منه عموم دروز المتين.
ثانياً- تعتمد إدارة الوقف على مضبطة مؤرخة في العام 1289 هجرية، موقّعة من شيخي العقل آنذاك المرحومين الشيخ حسين طليع والشيخ محمد حماده.
ثالثاً- مع صدور قانون تنظيم شؤون طائفة الموحدين الدروز في العام 2006 الذي وحّد مشيخة العقل في لبنان وكرس شيخ عقل واحد ومجلس مذهبي منتخب كمرجع رسمي وحيد لإدارة شؤون الطائفة؛ عمد رئيس المجلس شيخ العقل نعيم حسن ومنذ العام 2008 بالتعاون مع لجنة الأوقاف في المجلس الى تعيين الوكلاء على الوقف المذكور بناءً على عرائض موقعة من مشايخ وأبناء بلدة المتين، وقد نجحت هذه اللجان بزيادة تنمية الأوقاف واستثمارها بدعم المجلس المذهبي بحيث يتوجب وجود إدارة دائمة ومتابعة، وقد أثمر ذلك توفر أصول ثابتة ذات قيمة عالية في بلدة المتين، ونذكر على سبيل المثال صافي وفر هذه الأوقاف للسنوات 2014 لغاية 2017:
المبلغ :
231,223,000 (مئتان واحدى وثلاثون مليوناً ومئتان وثلاثة وعشرون الف ليرة لبنانية).
سنة 2013 وما قبل
71,485,000 (واحد وسبعون مليوناً واربعمائة وخمسة وثمانون الف ليرة لبنانية).
2014
213,280,000 (مئتان وثلاثة عشر مليوناً ومئتان وثمانون الف لير لبنانية).
2015
281,299,000 (مئتان واحدى وثمانون مليوناً ومئتان وتسعة وتسعون الف ليرة لبنانية).
2016
318,401,000 (ثلاثمائة وثمانية عشر مليوناً واربعمائة والف ليرة لبنانية).
2017
أي ما مجموعه مليار ومئة وخمسة عشر مليوناً وستمئة وثماني وثمانون ألف ليرة لبنانية لاغير.
الا انه وللأسف حصل فـي المرحلة الأخيرة خلاف بين الوكلاء، وانعكس ذلك انقساماً بين أبناء بلدة المتين أنفسهم، والبعض يحاول جعل الخلاف بين أبناء بلدة المتين ومشيخة العقل والمجلس المذهبي زوراً وافتراءً. حيث أن إدارتها تبقى أصلاً لأبناء بلدة المتين ولا تدخل هذه الاوقاف ضمن الأملاك العامة لطائفة الموحدين الدروز، وإنّ حقوق مشيخة العقل والمجلس المذهبي هي الاشراف والمراقبة. وقد تـمّ تشـكيل لجنـة إدارة للـوقف لمـدة سـنة بتاريخ 27/11/2018 وفقاً لمبدأ استمرارية الاعمال الإدارية.
إن مشيخة العقل والمجلس المذهبي يدعوان المشايخ والأهالي في بلدة المتين الى التعالي والتسامح، ونبذ الخلاف والتفرقة، ومعالجة المواضيع بروية وحكمة، اعتماداً على مضبطة الوقف المُشار اليها أعلاه.
بيروت في: 7/3/2019